منتديات أبي عابد

منتديات أبي عابد

منتديات أبي عابد
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القصيدة اليتيمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حلمي القرضي
مشرف المنتدى الأسلامي
مشرف المنتدى الأسلامي
avatar


مُساهمةموضوع: القصيدة اليتيمة   الأحد يناير 17, 2010 12:31 pm

الاعضاء والزوار الاعزاء


.السلام عليكم
اود افرد بعض الاشرعة وان القي الضؤ علي احدي روائع الشعر العربي الجاهلي علها تفتح مداخل رحبة من التناول والمشاركة والاضافة واثراءً للنقاش . اذ وقع اختياري لقصيدة معينة لما فيه من سحر بياني عالي ودقة متناهية في الوصف والتصوير وايضا لما بها من قيم رفيعة شكلتها القصيدة وما صاحبتها من ظروف فالي مابها .
ماهي قصيدة اليتيمة ؟ ولماذا سميت بهذا الاسم ؟ وفي من واين قيلت ؟ وفي اي العصور والحقب التاريخية ؟
اولاً سميت بهذا الاسم لعدم معرفة قائلها أي او لانها لم تسمع أو لم تقرا مباشرة من فم شاعرها الحقيقي وهي قيلت في العصر الجاهلي , في ارض اليمن السعيد .
وقيلت في احدي حسناوات اليمن والتي كانت ممن يعتلون عرش الملك في ذاك الزمن السحيق وكانت الملكة دعد فضلاً عن كونها ملكة فتاة فائقة الجمال والحسن وتتمتع بذكاء وقاد وحس ادبي مرهف .
ولكونها غير عادية في كل شئ اتت بكل غريب وخروج عن العادات والتقاليد التي كان يؤسس لها المجتمع ولكونها ملكة من سلالة ملوك .
الغريب انها عندما عزمت ان تتزوج اعلنت ان مهرها هو اجمل قصيدة شعر تقال فيها ( لا ان تتزوج وفق بروتكول العرش )
تقاطر علي قصرها الشعراء من كل اصقاع الجزيرة العربية , من نجد وتهامة والحجاز والشام وايضاً من اليمن , وصار القصر لفترات طويلة عبارة عن مهرجاناً شعري
وكانت تجلس علي عرشها ويأتي كل شاعر يقول قصيدته وهي تنصت اليه بامعان وعندما يفرغ من من القائه تصمت ثم تطرق واخيراً تقول ليس بعد . أي ان صاحب الحظ الذي بالضرورة صاحب القصيدة الاجمل لم ياتي بعد .
وهكذا الي ان اصبح الصبح يوما واجتمع مجلس الشعر وبدأ الالقاء , فاخذ احد الشعراء يقرأ

دعد وماحفلت الا بحر تلفهفي دعد فالوجه مثل الصبح مبيض والشعر مثل الليل مسود
ضدان لما استحكما حسـنا والضد يظهر حسنه الضد
واستمر في الوصف والغزل ماشاء ان يستمر الي ان وصل لآخر بيت في قصيدته الطويلة بعد وصلت
الي ذروة طربها من رصانة القصيدة وبلاغتها ولم يخفي طربها من بيت لاخر حتي وصل للبيت الذي
يقول .
فان تتهمي فتهامة موطني أو تنجدي يكن الهوي نجد
في اشارة الي اقليمي نجد وتهامة والي انه قادم من نجد ولما كان في ذلك الزمان لسان اهل تجد يختلف عن لسان اهل تهامة في نطق الجيم ( جيم عادية النطق والاخري جيم معطشة )
وهنا تجلي ذكاء هذه الملكة وفطرتها , وصاحت وقالت له انت قاتل بعلي في اشارة الي ان من القي هذه القصيدة ليس من تهامة لاختلاف النطق وبالتالي صاحبه الحقيقي ليس بحاضر وبما انها من اجمل ماسمعت في وصفها فلابد ان من القاها علي مسامعها لا محالة قد قدر بشاعرها الحقيقي ليفوز بها.
ظل مكبلا ومعذبا الي ان لقي حتفه , وفي سؤال حرسها عن من هو صاحبها اعترف في اخر لحظات قبل ان ليفظ اخر انفاسه بانها ليست من نظمه وعنما هم بذكر صاحبه لفظ نفسه الاخير ولم يستطع نطقه وسميت اليتيمة ومن الروعة حقا في الوفاء ان دعد آلت علي نفسها الا تتزوج طيلة حياتها وفاء لم دفع حياته بسببها والي ان ماتت ولم تتزوج .


وهذه هي القصيدة كاملة







هـل بالطلول لسـائل رَدّ أم هـل لها بتكلّم عـهـدُ

درس الجديد جـديد مَعْهَدِها فكأنّما هـي رّيْطة جَـرْد

من طول ما تبكي الغيومُ علـ ى عَرَصاتها ويُقـهقهُ الرعدُ

وتُـلثُّ سـاريةٌ وغـاديـةٌ ويَـكرُّ نحس خلفه سـعد

تـلقـاء شـاميةٍ يمـانيـةٌ لهما بمَوْرِ تُـرابها سَـردُ

فكست بواطنُها ظـواهرَهـا نَوراً كـأنَّ زَهاءَه بُـرد

فوقفتُ أسألها ولـيـسَ بها إلا المها ونقانـقٌ رُبــدُ

فتبادرت دِرَرٌ الشئـون على خدّي كما يتـناثرُ العقـد

أو نَضْجُ عزلاءِ الشّعيب وقد راح العيفُ بِمِلئِها يَعـدو

لهفي على دَعـد وما خُلفت إلا لحـرِّ تلهّفـي دعــدُ

بيضاء قد لبـس الأديمُ بَها ء الحُسن فهـو لجلدها جلد

ويزين فَوْدَيـها إذا حَسرت ضافي الغـدائر فاحمٌ جَعدُ

فالوجه مثلَ الصبح مبيـضٌ والشـعر مثلَ الليل مسودّ

ضدّان لما اسـتجمعا حَسنا والضـدّ يُظهر حُسّنهُ الضِدّ

وجبينها صَـلْتٌ وحاجبـها شَخْـتُ المخَطّ أزَجُّ ممـتد

وكأنها وسـنى إذا نظرتْ أو مُـدنَفٌ لما يُفِـقْ بعـدُ

بفتور عينٍ ما بـها رَمَـدُ وبـها تُداوى الأعينُ الرُّمد

وتُريك عِـرنيـناً يزيّنـه شَمَمٌ وخَدَّاً لـونُـهُ الـورد

وتجيل مسواكَ الأراك على رَتلٍ كـأن رُضابه الشَـهدُ

والجيد منها جيدُ جـازئـة تعـطو إذا ما طالها المرْد

وامتدّ من أعضادها قصبٌ فَمْمٌ تلـتـه مَرافـق دُرْد

والمِعصَمان فما يُرى لهمـا مـن نَعمة وبضاضةٍ زند

ولها بـنان لـو أردتَ لـه عَقـداً بكفّكَ أمكن العقـد

وكأنما سـُقيت تـرائبُهـا والنحر ماءَ الورد إذ تبدو

وبصدرها حُقـّان خِلتهـما كافورتين علاهـما نَـدُّ

والبطن مطوىّ كما طُويتْ بيضٌ الرياط يصونها المَلْد

وبخصرها هَيـفٌ يـزيّنـه فـإذا تنـوء يكـاد ينـقدُّ

والتفّ فَخذاها وفـوقـهـما كَفَـل يجاذب خصرها نَهد

فقيامُهـا مثنى إذا نهضـت مـن ثقله وقعودهـا فَـرد

والساق خـَرعبة منـعّمـةٌ عَبـِلتْ فطَوق الحَجل منسدّ

والكَـعب أدرمُ لا يبين لـه حَـجم وليس لرأسـه حـَدُّ

ومشت على قدمين خُصرَتا وأليـنتـا، فتـكامل القـدّ

ما عابَها طول ولا قِصْـرٌ فـي خَلْقها فقِوامُها قَصـدُ

إن لم يكن وصل لديـكِ لنـا شفي الصبابةَ فليكـنْ وعـد

قد كان أورق وصلُكـم زمناً فذَوى الوصال وأورق الصَدّ

لله أشـواقـي إذا نَـزحـتْ دارٌ بـنا ونـأى بـكم بُعـدُ

إنْ تُتْهمي فـتهامـةٌ وطنـي أو تُنجِدي يكن الهوى نجـد

وزعمتِ أنكِ تضمرين لنـا ودّاً فـهـلاّ ينـفـع الـوُدّ!

وإذا المحبّ شكا الصدودَ ولم يُعطَف عليـه فقتـله عَمـْد

تختصّها بالودّ وهـي علـى مالا تحبُّ ، فهـكذا الوجـد

أو ما ترى طِمريَّ بينهمـا رجـلٌ ألحَّ بهـزلـه الجِـدُّ

فالسيف يقطَع وهو ذو صَدا والنصل يعلو الهام لا الغِمـد

هل تنفعنّ السيفَ حـليتـه يوم الجـلاد إذا نبـا الحَـدُّ

ولقد علمتِ بـأنني رجـل في الصالحات أرواح أو أغدو

سَلْمٌ على الأدنى ومَرحمـةٌ وعلى الحوادث هادِنٌ جـَلْدُ

مَتجلببٌ ثوبَ العَفاف وقـد غفل الرقيب وأمكـن الـورد

ومُجانبٌ فعلَ القبيح وقـد وصل الحبيبُ وساعد السـعدُ

منع المطامـع أن تُثلّـمني أني لمعْوَلِهـا صفـاً صـلـدُ

فأروح حُـراً من مذلتـها والحرُّ - حين يطيعها - عبدُ

آليتُ أمـدح مُـقرفاً أبـدا يبقى المديح ويَـنـفدُ الرفـد

هيهات يأبى ذاك لي سَلفٌ خَمدوا ولم يـخمد لهم مجـد

والجد كنـدةُ والبنون هـمُ فزكا البنون وأنجـبَ الجـدّ

فلئن قفوتُ جميـل فعلهـم بذمـيم فعـلى إنني وَغـْد

أجملْ إذا حاولتَ في طلب فالـجِدّ يغني عنك لا الجَـدّ

ليكـنْ لديك لسـائلٍ فَـرجٌ إن لم يكـن فَليَحْسُنِ الـردُّ

وطريد ليـل سـاقَه سَـغَبٌ وَ هْنـاً إلـيَّ وقـادَه بَـرْد

أوسعتُ جُهدَ بشاشـة وقِرى وعلى الـكريم لضيفه الجُهد

فتصـرّمَ المثُنـي ومنزلـه رَحْـبٌ لديّ وعيشه رَغـْد

ثـم اغتـدى ورداؤه نعَـمٌ أسأرتُها وردائـي الحـمد

يا ليت شِعري بعـد ذالكُـمُ ومصـيرُ كلّ مؤملٍ لحـد

أصريعُ كَلْمٍ أم صريع ضَناً أودَى فلـيس من الرَدى بُدّ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبوعابدالقرضي
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الأحد يناير 17, 2010 7:24 pm

رائع
بوركت يداك
يعطيك العافية

ـــــــــ
يداً بيد نسعى جاهداً لرقي المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو جميل
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الأربعاء يناير 20, 2010 10:22 pm

مشكور أبو محمد

ـــــــــ
وليسَ غيرَكَ لِي مَوْلى ً أؤَمِّلُهُ ........ أنت الإلَهِ وَحَسْبِي مِنْكَ تَأْمِيلُ



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عماد الفهد
مشرف منتدى الصور
مشرف منتدى الصور
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الأربعاء يناير 20, 2010 11:36 pm

طويله شويه (هذا الا وهيه يتيمه كيف لو كان معاه اهل)ههههههههههه
معلومه جديده وحلوه جزيت خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حلمي القرضي
مشرف المنتدى الأسلامي
مشرف المنتدى الأسلامي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الخميس يناير 21, 2010 12:17 am

اشكركم من اعماق قلبي على ردودكم الجميلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالناصرنعمان القرضي
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الخميس يناير 21, 2010 5:36 am

قصيده رائعه يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دغار
عضو جديد
عضو جديد
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الخميس يناير 21, 2010 7:08 am

نقل موفق بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رفيق النظاري
مشرف منتدى الخطب والمواعظ
مشرف منتدى الخطب والمواعظ
avatar


مُساهمةموضوع: رد: القصيدة اليتيمة   الخميس يناير 21, 2010 10:15 pm

جزيل الشكريا حلمي
على الحضور العطر والتواصل الرائع
لك اعطر واعذب تحياتي
ودي وأورادي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القصيدة اليتيمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبي عابد :: الفئة الأولى :: القسم الثقافي والأدبي :: منتدى الشعرالفصيح والشعبي-
انتقل الى: